مساعدة بحث مجموعتي جولتي
بدء اللغة:
النسخة النصية
الموضوعات: القيادات الدينية ‏الموضوعات:‏
الديانة والروحانيات > القيادات الدينية

اقتصرت الزعامة الدينية في مصر القديمة، أساسا، على الفرعون الحاكم. وباعتباره معبودا حيا، فإن الفرعون كان أيضا رئيس (كبير) الكهنة المكلف بالمحافظة على النظام الإلهي السماوي. وبنمو مصر، كلف الفرعون كهنة ينوبون عنه في خدمة الآلهة؛ ولأداء الطقوس والشعائر اللازمة. ولم يكن الناس يتطلعون إلى الكاهن سعيا للهداية الأخلاقية أو لتفسير رغبات الآلهة؛ وإنما كان الكاهن يقوم بخدمة الآلهة برعايته لتماثيل الديانة – والتي كان يعتقد بأن الآلهة تسكنها. كما كان يقوم بأداء الطقوس والشعائر التي أبقت على النظام الطبيعي؛ مثل ضمان خصوبة الأراضي والعودة اليومية للشمس.

وكان الكهنة وحدهم هم الذين يسمح لهم بالتواجد داخل المعابد، أو أداء الطقوس والشعائر. وكان الكهنة يخدمون عادة بالمعابد لثلاثة أشهر في العام؛ ولثلاثين يوما في كل مرة. وبخلاف ذلك، كانت لهم أسرهم وكانت لهم أعمالهم وحرفهم؛ ككتبة أو نجارين أو صائغي ذهب. وكان هناك كاهن متفرغ، ينتقى عادة من بين الكتبة، لكي يقوم بإدارة شئون المعبد. وربما كانت المعابد الأكبر و الأضخم توظف عددا من الكهنة لمساعدته. وكان ذلك الكاهن المتفرغ مسئولا عن المعبد والعاملين به؛ وعن المحاصيل والثروة الحيوانية والبساتين التي تضمها المزرعة الملحقة بالمعبد. وإضافة إلى أراضيه الخاصة، فإن الفرعون كان يهب غنائم الحروب إلى المعبد؛ وأسرى الحرب لكي يعملوا في المشروعات الإنشائية للمعابد. وكانت رواتب وأجور الكهنة تدفع من خزائن الفرعون؛ كما أن الكهنة كانوا يتلقون الأطعمة عالية الجودة من مخازنه.

ونوع آخر من الكهنة كان يطلق عليه لقب "كهنة واب"، وكانوا مسئولين عن تمثال الديانة المقدسة. وكان التمثال ينظف ويوضع عليه رداء وتقدم له القرابين، من الطعام والشراب؛ عدة مرات في اليوم. وكان يتحتم على أولئك الكهنة أن يحلقوا شعور أجسادهم كاملة، لتجنب العدوى بالقمل، ولا يرتدون سوى الكتان الأبيض النقي. وكان عليهم تحاشي أطعمة معينة والامتناع عن ممارسة الجنس. وكان هناك كهنة آخرون يطلق عليهم اسم "حملة اللفائف"، وكانوا مسئولين عن إدارة المكتبة وتسجيل القرابين وقائمة الجرد للمتلكات وتلاوة الأدعية والصلوات.

وكان معظم الكهنة يرتدون صنادل ونوعا من الكلتية (التنورة) التي تميزهم عن عامة السكان. وارتدى أصحاب المراتب العليا من الكهنة أردية خاصة؛ مثل "كهنة سم" الذين كانوا يرتدون جلد نمر كاملا. وكان رئيس (كبير) كهنة هليوبوليس يرتدي ثوبا من نجوم جلدية، بينما كان كبير كهنة منف يتميز بعقد خاص حول عنقه؛ وضفيرة طويلة مثبتة في رأسه.

وفي العصر القبطي، بدأت المسيحية تحل محل الديانات القديمة. ويقال بأن المسيحية دخلت إلى مصر عن طريق القديس مرقص؛ وهو الذي أقنع "أنيانوس" بالدخول في المسيحية. وقد أصبح "أنيانوس" نفسه فيما بعد أسقفا؛ ثم بطرياركا لكنيسة الإسكندرية، بعد استشهاد القديس مرقص. وللكنيسة المسيحية القبطية مراتب متسلسلة من الزعماء الدينيين؛ على قمتها بابا الإسكندرية، فهو الذي يرسم (يعين) أساقفة يساعدونه في إدارة شئون الكنيسة والإشراف على القساوسة الذين يخدمون جموع المصلين. ومن الضروري أن يكون البابا والأساقفة أصلا من مراتب الرهبان، ويشترط في القساوسة أن يكونوا من المتزوجين.

ومن مهام القساوسة في الكنيسة المسيحية القبطية إرشاد وهداية الجموع وفق إرادة الرب، وتلقي اعترافاتهم، والخدمة كوسطاء بين الناس والرب. وأولئك الذين كانوا يسعون للوصول إلى الله عن طريق الرهبنة، مثل القديس أنطون الذي عاش بمفرده في الصحراء والقديس باخوم الذي نظم حياة الرهبنة، كان لهم دور النماذج الحية للمسيحيين الأقباط.

ويبجل المسيحيون الأقباط أيضا المفكرين الدينيين؛ فيقرءون سيرهم ونصوص أقوالهم المأثورة عنهم. وكانت مدرسة الإسكندرية، المعروفة أيضا باسم "ديداسكاليا" - والتي كانت تعلم الديانة من خلال منهج السؤال و الجواب، واحدة من المؤسسات المسيحية المبكرة الهامة. وأنشأ المدرسة، في عام 190م، عالم يدعى "بانتائينوس". وكان بين الذين التحقوا للدراسة بها كل من: كليمنت الذي اشتهر بثلاثية من مؤلف ديني طويل، و "أوريجين" الذي يعتبر أبا اللاهوت.

وعلى خلاف المسيحية، فليس هناك في الإسلام قساوسة أو كهنوت. ويقبل المسلمون بالزعماء الدينيين؛ ولكنهم لا يعدونهم وسطاء بين الناس والله. ويحث الإسلام الأفراد على إقامة علاقتهم الخاصة مع الله. ويؤم الصلوات بالمساجد أئمة، أو معلمون، ممن درسوا القرآن الكريم.

مشاهدة الكل من هذا الموضوع

أبو الحجاج

شخصية عامة

أبو الحجاج

تمثال نصفى لمنتو إم حات

جزع

تمثال نصفى لمنتو إم حات

الإمام الشافعي

فقيه

الإمام الشافعي

تمثال كتلة للكاهن حور-سا-إيست

تمثال

تمثال كتلة للكاهن حور-سا-إيست

جلد نمر مزين بنجوم ذهبية

قطعة من ثوب

جلد نمر مزين بنجوم ذهبية

إفريز بملاكين

كورنيش

إفريز بملاكين
‏طرق أخرى للاستكشاف:‏
الروابط الروابط
الخريطة الخريطة
خط الزمن خط الزمن
الوسائط المتعددة الوسائط المتعددة
المكتبة المكتبة
الموضوعات الموضوعات
النوع النوع
المواقع والمتاحف المواقع والمتاحف
بحث بحث
اتصل بنا شروط الاستخدام حافظة الشاشة من مصر الخالدة نبذة عن موقع مصر الخالدة
  © حقوق النشر 2005. جميع الحقوق محفوظة.