مساعدة بحث مجموعتي جولتي
بدء اللغة:
النسخة النصية
الموضوعات: التعدين ‏الموضوعات:‏
الهندسة > التعدين

كانت معظم المعادن والأحجار الكريمة التي تستخدم في صناعة الأدوات والأواني والحلي، تستخرج من صحاري مصر الشرقية والغربية. وكان التعدين نشاطا مرهقا مهلكا بغيضا. ولأن معظم المناجم كانت بالصحراء، فإن ظروف العيش للعمال كانت قاسية؛ ولهذا كان التعدين يمارس موسميا. وكان التنقل إلى المناجم بريا أمرا يلزم تجنبه. وكانت قوافل الحمير البطيئة بعيدة المنال وتحتاج قوات هائلة لحمايتها من قطاع الطرق

وكانت المناجم القديمة فراغات صغيرة، لم توسع، ومدعمة بدعامات خشبية؛ مثلما هو الحال في الحاضر. وكان على عمال المناجم أن يرقدوا على بطونهم، يضربون بمعاولهم طول اليوم. وكان العمال يأجرون عادة بالطعام والشراب، ولا يسمح لهم بالاحتفاظ بقطعة من الذهب أو الحلي؛ مهما صغرت. وفي العصر الروماني، كان العبيد الذين هم أسرى حرب أو سجناء في جرائم؛ يسخرون للعمل في المناجم. كما كانت الأسر الفقيرة، بأطفالها أيضا، تعمل في المناجم. وكان الأطفال يزحفون في الفراغات الصغيرة لإخراج كسارة الصخر.

وكان النحاس والذهب هما أكثر معدنين يستخرجان، من خلال أعمال المناجم، في مصر. وكان الحديد يظهر أحيانا، في شكله النيزكي؛ ولكنه لم يكن يستخرج من المناجم في عهد قدماء المصريين. وكان القصدير يستخدم مع النحاس في صناعة البرونز؛ ولكنه لم يكن يستخرج من المناجم في مصر، وإنما كان يستورد من الشام (سوريا): لذلك الغرض.

وكان الملك زوسر قد استولي على منطقة "وادي مغارة"؛ حيث كان خام النحاس يستخرج من مناجمها في بداية الأسرة الثالثة. وفي عصر الدولة الوسطى أصبح خام النحاس متاحا في صحراء مصر الشرقية. وبحلول الأسرة الثامنة عشرة، سيطر المصريون على مناجم النحاس في سيناء وتيمنا ومواقع أخرى بوادي عربا. ويحتوي خام النحاس على نسبة 10% إلى 12% من معدن النحاس. ويدل العثور على بواتق (للصهر) عند المناجم على أن استخلاص المعدن كان ينطوي على عمليات تنقية بالموقع. وكانت معظم مناجم الذهب توجد بالصحراء الشرقية وفي النوبة. واستغلت مناجم الذهب بوادي الحمامات ووادي العلاقي، خلال عهد الرعامسة. وشكل الغرين بالمياه الجارية أيضا مصدرا طبيعيا لقرارات (رواسب) تحت الأرض. وكان الذهب يستخلص من هذا المصدر بغسل حبيبات الرمال الأخف؛ ثم صهر حبيبات الذهب المتبقية.

وكان ملاحظو العمال بمناجم الذهب على بينة من صخور الكوارتز الحاملة للذهب، وقاموا بالتعدين فقط طيلة وجود مبرر لذلك. وبعد جمع الصخور الحاملة للذهب، فإنها كانت تسخن؛ لكي تصبح هشة. ثم قام نسوة بطحن الحجر في أهوان (جمع هون) ومطاحن (مجارش). وكان الحجر المطحون (المجروش) يغسل فوق موائد من البازلت بأسطح خزفية أخدودية (محفورة بخطوط)؛ أو فوق جلد ماشية مشدود، فتنساب حبيبات الرمال الأخف: وتبقى حبيبات الذهب مستقرة في الأخاديد. واستخدمت تلك الطريقة فقط بالأماكن القريبة من الآبار العميقة. وخلافا لذلك، فإن الصخور كانت تنقل لموقع غسيل على مجرى النيل.

وكانت الأحجار شبه الكريمة تستخرج أيضا من المناجم المصرية. وكان حجر الجمشت (الأمثيست) الذي يوجد بدرجات لونية أرجوانية وبنفسجية، يستخرج من مناجم بالصحراء الشرقية قريبا من أسوان؛ وبالصحراء الغربية، قريبا من أبو سمبل. ومن الصحاري أيضا، جاء العقيق الأحمر: الذي يتراوح لونه بين البني الداكن والبني الفاتح؛ ونوع آخر من العقيق المعروف باسم "العقيق الأبيض"، وهو شبه شفاف وأخضر فاتح في لونه. واستخرج الفلسبار الأزرق الفاتح من مناجم صحراء مصر الشرقية، واستخرج الفيروز من مناجم قريبة من شرابة الخادم. وقام قدماء المصريين بحفر دهاليز ضخمة في الحجر الرملي؛ مدعمة بأعمدة ذات نقوش بارزة نحتت في الصخر، عند المدخل. وخلال فصل الشتاء المطير، كانت المياه توجه نحو المنجم؛ لاستخلاص أحجار الفيروز. واستغل الموقع على هذا النحو حتى عام 1000 قبل الميلاد.

وقام قدماء المصريين أيضا باستخلاص الملح اللازم للطعام من المناجم بالصحراء الغربية، أو من برك تبخير على شاطئ البحر المتوسط. وكان النطرون، وهو بيكربونات الصوديوم، مادة هامة؛ استخدمت في أغراض التحنيط، وصناعة الزجاج، وحفظ الأطعمة. وكان النطرون يستخرج من مصادره بمنطقة وادي النطرون؛ بين القاهرة والإسكندرية. وأما "النطرون الجنوبي"، فكان مصدره بمنطقة الكاب. وكان حجر الشب، المستخدم في صباغة المنسوجات، يستخرج من مناجم الواحات الداخلة والخارجة بالصحراء الغربية. وكان جبل الرصاص مصدر الجالينا (كبريتيد الرصاص)؛ مركب الرصاص الذي كان يستخدم في مستحضرات التجميل

من هذا الموضوع

أسوان

موقع أثري

أسوان

مجوهرات الأسرة الأولى

مقال

مجوهرات الأسرة الأولى

صناعة الزجاج وزخرفته

مقال

صناعة الزجاج وزخرفته
‏طرق أخرى للاستكشاف:‏
الروابط الروابط
الخريطة الخريطة
خط الزمن خط الزمن
الوسائط المتعددة الوسائط المتعددة
المكتبة المكتبة
الموضوعات الموضوعات
النوع النوع
المواقع والمتاحف المواقع والمتاحف
بحث بحث
اتصل بنا شروط الاستخدام حافظة الشاشة من مصر الخالدة نبذة عن موقع مصر الخالدة
  © حقوق النشر 2005. جميع الحقوق محفوظة.