مساعدة بحث مجموعتي جولتي
بدء اللغة:
النسخة النصية
التقنية: محفور التقنية: محفور
٢

|

١

الصفحة:

النوع العنوان

اناء احشاء

آنية كانوبية لست-أري-بن ابنة هانا

آنية كانوبية من أصل أربع أوانى كانت تضم الأعضاء الداخلية المستخلصة أثناء عملية التحنيط. هذه الآنية لها غطاء يحمل رأس على هيئة ابن آوى المسمى "دواموتف". ويحمل الإناء نقشا من أربعة أعمدة من الكتابة الهيروغليفية تعطي اسم ولقب المتوفاة؛ وهي ست-أري-بن، ابنة "هانا".

آنية كانوبية لست-أري-بن ابنة هانا

إناء

إناء أوزوريس

تمثال من الرخام الأبيض؛ يمثل الغطاء رأس الإله أوزوريس، وجسم الإناء يشبه الأواني الكانوبية التي كانت تضم أحشاء المتوفى، وبدن الإناء مزخرف بمنحوتات بارزة تصور حربوقراط وإيزيس.

إناء أوزوريس

مزهرية

إناء بشكل يرمز إلى توحيد مصر

وعاء شكل منفصلا عن قاعدته ثم تم توصيلهما. ويرمز تصميم الوعاء إلى توحيد مصر العليا والسفلى.

إناء بشكل يرمز إلى توحيد مصر

مزهرية

إناء عطر للملك توت عنخ آمون

وجد الإناء فى مقبرة توت عنخ آمون. وكان يستخدم لتخزين الزيوت العطرية ومستحضرات التجميل لكى يستعملها الملك فى العالم الآخر. وتمثل الزخارف المصنوعة من زهور اللوتس والبردى وحدة المملكتين الشمالية والجنوبية.

إناء عطر للملك توت عنخ آمون

مزهرية

إناء مزين برمز مصر الموحدة

إناء محاط من الجانبين بعلامة "سماتاوي"، التي ترمز إلى توحيد مصر العليا ومصر السفلى؛ وهي تستقر على قاعدة مرتفعة.

إناء مزين برمز مصر الموحدة

مزهرية

إناء من قطعتين فوق بعضهما

إناء من الألباستر (المرمر) للملك نب خبرو رع، بسدادة وغطاء؛ أزيلا بفعل لصوص المقابر. والإناء من قطعتين؛ إحداهما صنعت بأسلوب النحت المفرغ، ثبـتت فوق الأخرى.

إناء من قطعتين فوق بعضهما

اناء كبير

إناء يحمل اسمي توت عنخ آمون وعنخس إن آمون

إناء مزخرف بأفاريز ونباتات وخراطيش تحمل اسمي توت عنخ آمون وزوجته عنخس إن آمون؛ كما تضم "صلا" مقدساً، أو حية الكوبرا؛ التى ترتدي التاج الأحمر.

إناء يحمل اسمي توت عنخ آمون وعنخس إن آمون

التابوت / الكارتوناج

تابوت من رخام عليه مناظر لديونيسوس

زخرف التابوت الرخامي بنقوش بارزة تجلو مناظر من الأساطير الإغريقية، إذ يلوح في الجانب الأمامي ديونيسوس وقد أغرم بحب أريادنى، وفي منظر آخر يبدو هرقل ثملاً يقتاده ساتيرس، كما يصور منظر غير مكتمل اقتطاف العنب واعتصاره.

تابوت من رخام عليه مناظر لديونيسوس

تمثال صغير

تمثال صغير يصور حصاناً

تمثال صغير يصور حصاناً، وقد صور بجسم رشيق، وشعر كثيف على الرقبة، وذيل طويل. ويعتبر الحصان من الألعاب التي كان يفضلها الأولاد في ذلك الوقت.

تمثال صغير يصور حصاناً

مشعل

حامل مصباح

عثر في ردهة مقبرة توت عنخ آمون على أربعة حوامل للمصابيح الفريدة من نوعها.

حامل مصباح

نحت بارز

حلية زخرفية لطائر ونقش ورود

حلية زخرفية مستطيلة الشكل ومسطحة، مصور عليها طائر بشكل جانبي، يعلوه ثلاث وردات وأسفله وردة، الزخرفة منفذة بالنقش الغائر للأشكال النباتية، التي تتمثل في فرع تخرج منه أربع زهور مقفلة فيما عدا الزهرة التي في المنتصف أعلى الطائر.

حلية زخرفية لطائر ونقش ورود

شكل صغير آدمي

دمية أو لعبة في شكل امرأة

دمية مصنوعة من العظام، في شكل امرأة. والذراعان مفقودان، وقد شكلت ملامح الوجه من خلال الحفر العميق.

دمية أو لعبة في شكل امرأة

الأدوات الموسيقية

زوج من المصفقات

هذا الزوج من المصفقات على هيئة أذرع آدمية تلبس أساور. وهما منقوشان باسماء الملكة تي، والأميرة مريت-اتون، التي كانت اخت زوجة توت عنخ امون.

زوج من المصفقات

سرير

سرير تحنيط

سرير تحنيط مستطيل الشكل؛ كانت أركانه الأربعة مزخرفة برؤوس أنثى الأسد التي تمثل الإلهة سخمت، التي كانت إلهة الحرب كما أنها كانت تعد حامية النائمين.

سرير تحنيط

أسورة ذراع

سوار بسيط

عثر على هذا السوار ضمن مجموعة آثار بلانة وقسطل، وهو سوار ذو شكل بسيط منحوت من العاج.

سوار بسيط

أسورة

سوار من الأبنوس للمدعو "مايحربري"

سوار دائري جميل، مضلع المقطع؛ للمدعو "مايحربري" الذي كان رجلا ثريا، حيث كان: "طفل الحضانة وحامل المروحة إلى يمين الملك". وقد كان أيضا قائما على رعاية الكلاب؛ في عهد الملك أمنحوتب الثاني، أو بعده. والسوار مصنوع من الأبنوس القاتم ومحلى على جانبيه بتطعيم من العاج الناعم في شكل ألسنة لهب.

سوار من الأبنوس للمدعو

صندوق

صندوق مصحف باسم السلطان قنصوه الغوري

صندوق مصحف مصنوع من الخشب مكون من جزئين، بدن وغطاء يزين الصندوق من الخارج أشرطة كتابية منفذة بخط النسخ المملوكي تفيد بأن هذا الصندوق صنع بأمر من السلطان المملوكي قنصوه الغوري.

صندوق مصحف باسم السلطان قنصوه الغوري

صحن عميق

طبق من الألباستر من مقبرة توت عنخ آمون

يعد هذا الطبق من أفضل الأطباق المصنوعة من الألباستر التى بقيت لنا من مصر القديمة. وكان الطبق فى الأصل منحوتاً فى قطعة واحدة من الألباستر، فى حين أنه وجد مكسوراً إلى قطع متعددة.

طبق من الألباستر من مقبرة توت عنخ آمون

ادوات الحرب وصيد الاسماك

عصا معقوفة مطعمة للملك توت عنخ آمون

زخرت حوائط القبور منذ الدولة القديمة وما أعقبها، بمناظر صيد الطيور، بواسطة عصا الرماية أو البوميرانج التى تعددت أشكالها وأحجامها.

عصا معقوفة مطعمة للملك توت عنخ آمون

مزهرية

قارورة تصور حابى رب النيل

قارورة تصور رب النيل في هيئة بشرية؛ ببطن كبير وثديين كبيرين، ويرتدي تاجا محلى باللوتس والبردي.

قارورة تصور حابى رب النيل
٢

|

١

الصفحة:

‏طرق أخرى للاستكشاف:‏
الروابط الروابط
الخريطة الخريطة
خط الزمن خط الزمن
الوسائط المتعددة الوسائط المتعددة
المكتبة المكتبة
الموضوعات الموضوعات
النوع النوع
المواقع والمتاحف المواقع والمتاحف
بحث بحث
اتصل بنا شروط الاستخدام حافظة الشاشة من مصر الخالدة نبذة عن موقع مصر الخالدة
  © حقوق النشر 2005. جميع الحقوق محفوظة.