مساعدة بحث مجموعتي جولتي
بدء اللغة:
النسخة النصية
النوع: سلطان النوع: سلطان
٢

|

١

الصفحة:

النوع العنوان

سلطان

السلطان قلاوون

سيف الدين أبو المعالي قلاوون كان من مماليك السلطان الصالح نجم الدين أيوب، وكان معاصرا لأقطاي والسلطان المعز أيبك، وشارك في معركة عين جالوت.

السلطان  قلاوون

سلطان

السلطان أبو المفاخر شعبان

ولد أبو المفاخر شعبان في عام 754هـ (1353م)، وأصبح واليا على مصر يوم الثلاثاء الخامس عشر من شهر شعبان لعام 764هـ (التاسع والعشرون من مايو عام 1363م)؛ ومع الوقت نجح في التخلص من الأمراء المماليك الذين كانوا يتطلعون إلى العرش.

السلطان أبو المفاخر شعبان

سلطان

السلطان أيبك

كان السلطان عز الدين أيبك أحد مملوكي السلطان الصالح نجم الدين أيوب، وكان قائدا للجيوش؛ ثم اختاره المماليك سلطانا.

السلطان أيبك

سلطان

السلطان الأشرف أبو النصر برسباي

الأشرف أبو النصر برسباي هو المملوك الشركسي لدى السلطان برقوق، ارتقى في صفوف بلاط السلطانيـن الناصر فرج والمؤيد شيخ.

السلطان الأشرف أبو النصر برسباي

سلطان

السلطان الأشرف أبو النصر قايتباي

ولد الأشرف أبو النصر قايتباي بالقفجاق في روسيا، واشتراه تاجر يدعى محمود بن رستم؛ وارتقى الصفوف في عهد السلطانيـن برسباي وجقمق.

السلطان الأشرف أبو النصر قايتباي

سلطان

السلطان السعيد بركة خان

ابن السلطان المملوكي الشهير الظاهر بيبرس وخليفته على عرش دولة المماليك البحرية، ولد بركة خان بمنطقة العش إحدى ضواحي القاهرة، وسمي ببركة خان نسبة لجده لأمه، نصبه أبوه بيبرس سلطاناً وله من العمر خمس سنوات، وعندما توفي والده تولى الحكم وهو في الثامنة عشرة من عمره.

السلطان السعيد بركة خان

سلطان

السلطان الصالح محمد بن ططر

تولى هذا الفتى السلطنة في نفس اليوم الذي توفي فيه أبوه الظاهر ططر، وكان حينذاك في الحادية عشرة من عمره، ولم يكن له من السلطنة إلا اللقب فقط.

السلطان الصالح محمد بن ططر

سلطان

السلطان الصالح نجم الدين أيوب

كان السلطان الصالح نجم الدين أيوب آخر الحكام الأيوبيين في مصر، وقد تولى السلطة عام 637هـ /1240م وحكم من القلعة، وهزم قبائل الصعيد.

السلطان الصالح نجم الدين أيوب

سلطان

السلطان الظاهر أبو سعيد برقوق بن أنس

اشترى الأمير يلبغا الظاهر برقوق في عام 764 هـ / 1362م، وأصبح مملوكا للسلطان الأشرف شعبان؛ ثم سلطانا، في عام 784 هـ / 1382م.

السلطان الظاهر أبو سعيد برقوق بن أنس

سلطان

السلطان الظاهر ركن الدين بيبرس

السلطان الظاهر ركن الدين بيبرس أحد مماليك الصالح نجم الدين أيوب، وظل يترقي حتي وثب إلي العرش سنة 658هـ / 1260م.

السلطان الظاهر ركن الدين بيبرس

سلطان

السلطان الظاهر ططر

ينتمي الظاهر ططر إلى جملة مماليك السلطان الظاهر برقوق، وحين أعتقه الظاهر برقوق بدأ يترقى في المناصب حتى وصل إلى أمير مجلس في عصر المؤيد شيخ.

السلطان الظاهر ططر

سلطان

السلطان العادل طومان باي

ينتمي السلطان طومان باي إلي أصول جركسية، وكان من المماليك الجمدارية، أي المسئولين عن الملابس السلطانية. وقد تولي نيابة الإسكندرية في عصر السلطان الناصر محمد بن قايتباي، كما تولي وظيفة الدوادارية الكبرى، أي المسئولين عن دخول وخروج البريد السلطاني، في عصر السلطان الظاهر ابي سعيد قانصوة.

السلطان العادل طومان باي

سلطان

السلطان العزيز يوسف

تولى العزيز يوسف السلطنة بعد وفاة أبيه برسباي وله من العمر أربع عشرة سنة وهو ابن برسباي من زوجته خوند جلبان الجركسية. ولما لم يكن له من الخبرة ما يتمكن به من إدارة شئون السلطنة فقد قام بهذا الدور الأمير جقمق -السلطان جقمق فيما بعد- ولم يلبث جقمق أن خلعه من كرسي السلطنة.

السلطان العزيز يوسف

سلطان

السلطان الكامل محمد بن العادل أبي بكر

شارك السلطان الكامل محمد بن العادل أبي بكر، أو السلطان الكامل، والده السلطان العادل الحكم، حتى عام 615هـ 1218م، عندما بدأ الانفراد بالسلطة. وكان يـذكر بالحكمة والعدل والرزانة.

السلطان الكامل محمد بن العادل أبي بكر

سلطان

السلطان المؤيد شيخ المحمودي

كان "المؤيد شيخ" مملوك السلطان برقوق، وترقى حتى صار نائبا للوصي على العرش لطرابلس (الشام)؛ ثم من بعد ذلك سلطانا، وسجن عندما استولى تيمور لنك على سوريا (الشام).

السلطان المؤيد شيخ المحمودي

سلطان

السلطان الناصر أبو المعالي حسن بن الناصر محمد بن قلاوون

تولى الناصر أبو المعالي حسن بن الناصر محمد بن قلاوون السلطنة مرتين، ولما شب حاول الأمراء المماليك عزله وتعيين مكانه الصالح صالح.

السلطان الناصر أبو المعالي حسن بن الناصر محمد بن قلاوون

سلطان

السلطان الناصر أحمد، إبن الناصر محمد إبن قلاوون

ابن الناصر محمد بن قلاوون وتم تعيينه سلطانا حتى استدعى إلي مصر ورجع مرة أخرى إلى الكرك واضطربت البلاد فى عهده إلى أن قتل.

السلطان الناصر أحمد، إبن الناصر محمد إبن قلاوون

سلطان

السلطان الناصر محمد بن قلاوون

أضحى الناصر محمد سلطاناً بعد مقتل أخيه السلطان الأشرف خليل، وقد شهد عدة معارضات من قبل كتبغا ولاجين بيد أنه استطاع التغلب عليها.

السلطان الناصر محمد بن  قلاوون

سلطان

السلطان بيبرس الجاشنكير

كان ركن الدين بيبرس الجاشنكير مملوكا لدى السلطان قلاوون، وارتقى بين الصفوف. وقد حكم عاما واحدا إلا قليلا؛ حيث حل الناصر محله، وحبسه.

السلطان بيبرس الجاشنكير

سلطان

السلطان سليم الأول

تعود شهرة السلطان العثماني سليم الأول بين المصريين إلى أنه السلطان الذي ضم مصر إلى حظيرة الدولة العثمانية، وقد ولد السلطان سليم الأول في تركيا وهو ابن السلطان العثماني بايزيد الثاني، وعلى يد هذا السلطان سقطت وللأبد دولة المماليك في موقعة الريدانية.

السلطان سليم الأول
٢

|

١

الصفحة:

‏طرق أخرى للاستكشاف:‏
الروابط الروابط
الخريطة الخريطة
خط الزمن خط الزمن
الوسائط المتعددة الوسائط المتعددة
المكتبة المكتبة
الموضوعات الموضوعات
النوع النوع
المواقع والمتاحف المواقع والمتاحف
بحث بحث
اتصل بنا شروط الاستخدام حافظة الشاشة من مصر الخالدة نبذة عن موقع مصر الخالدة
  © حقوق النشر 2005. جميع الحقوق محفوظة.