مساعدة بحث مجموعتي جولتي
بدء اللغة:
النسخة النصية
فن النحت فن النحت
الأخير

|

تالي

|

١٠

|

٩

|

٨

|

٧

|

٦

|

٥

|

٤

|

٣

|

٢

|

١

الصفحة:

النوع العنوان

تمثال

آمون رب الكرنك

يمكن بسهولة ملاحظة تطابق الملامح الرقيقة لوجه آمون مع مثيلاتها لتوت-عنخ-آمون. وقد مثل آمون هنا مقدماً قدمه اليسرى، حاملاً في يده عقدة إيزيس ليحمي بها أتباعه.

آمون رب الكرنك

اناء احشاء

آنية كانوبية بغطاء على شكل رأس صقر

آنية كانوبية كبيرة مجوفة من الألاباستر؛ بغطاء على شكل رأس صقر. وقد نحتت عدة أعمدة من نص بالكتابة الهيروغليفية في مقدمة الإناء.

آنية كانوبية بغطاء على شكل رأس صقر

اناء احشاء

آنية كانوبية لست-أري-بن ابنة هانا

آنية كانوبية من أصل أربع أوانى كانت تضم الأعضاء الداخلية المستخلصة أثناء عملية التحنيط. هذه الآنية لها غطاء يحمل رأس على هيئة ابن آوى المسمى "دواموتف". ويحمل الإناء نقشا من أربعة أعمدة من الكتابة الهيروغليفية تعطي اسم ولقب المتوفاة؛ وهي ست-أري-بن، ابنة "هانا".

آنية كانوبية لست-أري-بن ابنة هانا

مزهرية

آنية مرهم في شكل أسد خاصة بتوت عنخ آمون

آنية مرهم لتوت عنخ آمون في شكل أسد، صور الأسد الأسطوري فيها واقفا ورجله اليمنى إلى الأمام ويظهر مزاجا عدوانياً ضد قوى الشر؛ ولذا يسمى أسداً وقائياً (حامياً).

آنية مرهم في شكل أسد خاصة بتوت عنخ آمون

مزهرية

آنيتان طويلتان من المرمر لتوت عنخ آمون

آنيتان متطابقتان تقريبا، من المحتمل جدا أنهما كانتا تستخدمان لحفظ الزيوت المقدسة. وللآنيتين عنقان طويلان وطرازهما حديث بالنسبة لما كان شائعاً فى هذا العصر.

آنيتان طويلتان من المرمر لتوت عنخ آمون

تمثال

أبو الهول في منف

يعد تمثال أبي الهول في منف أحد أجمل تماثيل أبي الهول في مصر بأثرها، وهو يعرف "بأبي الهول المرمري"؛ حيث صنع من حجر المرمر.

أبو الهول في منف

تمثال

أبو الهول لأمنحتب الثاني

عادة ما يحمل الجزء الممثل للوجه الملامح الخاصة بالفرعون الحاكم لهذه الفترة وهذا التمثال يمثل ملامح الفرعون أمنحتب الثاني.

أبو الهول لأمنحتب الثاني

موقع أثري

أخميم

تقع منطقة أخميم شرق مدينة سوهاج، وكانت بلدة مقدسة لعبادة مين رب الخصوبة. وقد شيد رمسيس الثاني معبدا ضخما هناك.

أخميم

معدات تجهيزات المقبرة

أداة لسننجم لها وظيفة غير معروفة

لا يزال دور ووظيفة هذه الأداة نصف الدائرية غير معروف. وعلى طول حوافها تحمل هذه الأداة شريط رأسي من الهيروغليفية المنحوتة بدقة.

أداة لسننجم لها وظيفة غير معروفة

قطعة أثرية

أدوات تجميل الملكة حتب حرس

امتلكت الملكة حتب حرس بعضا من الأواني الذهبية وأدوات الزينة، أغلب الظن أنها كانت تستخدم في إزالة الشعر ودهان الوجه بدهانات التجميل.

أدوات تجميل الملكة حتب حرس

اناء احشاء

أربع أوان كانوبية برءوس حليقة

كانت الأعضاء الداخلية للمومياوات تحفظ في أربع أوان كانوبية، وقد زينت سداداتها برءوس مختلفة؛ لآدمي وصقر وقرد بابوني وابن آوى؛ وتعرف بأسمائها المنقوشة على الأواني.

أربع أوان كانوبية برءوس حليقة

مقال

أسلوب النحت في الأسرة الثامنة عشرة

أعتقد المصريون القدماء في أن تماثيل المقابر هي صور حية للمتوفي، وتساعد على بعثه مرة أخرى. وقد كان يستخدم أسلوبان فنيان متميزان لصنع هذه التماثيل خلال عصر الأسرة الثامنة عشرة.

أسلوب النحت في  الأسرة الثامنة عشرة

لعب

أقزام راقصة

هذه القطعة عبارة عن لعبة أطفال، على هيئة أقزاما ثلاثة يرقصون. فتوجد خيوط مثبتة في ثقوب من حول البكرة، تمكن المستخدم من جعلهم يرقصون.

أقزام راقصة

ملك

أمنحتب الثالث

أمنحتب الثالث هو والد الملك إخناتون. تزوج من فتاة لا تنتمي للعائلة المالكة، إسمها تي، وكان لها تأثير بالغ على زوجها. وبفضل السلام الذي كان يعم، احتل الفن في ذلك الوقت مكانة عظيمة، فقام أمنحتب الثالث، بانشاء العديد من الآثار التي تعتبر الأكثر جمالا في ذلك الحين.

أمنحتب الثالث

تمثال

أمنحتب الثالث بقبضة مقفولة

يصور هذا التمثال الملك أمنحتب الثالث بقبضته اليسرى مقفولة على قطعة من القماش المطوي وموضوعة أفقيأً فوق فخذه.

أمنحتب الثالث بقبضة مقفولة

تمثال

أمنحتب الثالث مع المعبود سوبك

يصور هذا التمثال الملك أمنحتب الثالث مع المعبود سوبك برأس تمساح. ويوصل وجه الملك الجميل احساساً بالشباب و ليس الطفولة. وربما كان التمثال قد نحت للملك في منتصف حكمه.

أمنحتب الثالث مع المعبود سوبك

رأس

أمنحتب الرابع، "إخناتون"

كانت هذه الرأس فى يوم ما جزءا من تمثال لأوزوريس أقامه الملك إخناتون فى طيبة. ومن الواجب إرجاع تاريخ هذا التمثال الى السنوات الأولى من حكم هذا الملك حيث أنه من المؤكد أن إخناتون لم يكن ليقيم مثل هذا المبنى فى رحاب معبد أمون بالكرنك بعد رحيله الى العمارنة.

أمنحتب الرابع،

ملك

أمنمحات الثالث

حكم الملك أمنمحات الثالث، من الأسرة الثانية عشر، البلاد لمدة خمسة وأربعين عاما، تمتعت خلالها مصر بالازدهار والسلام، في الداخل والخارج. وكان أمنمحات الثالث مهتما جدا بالزراعة.

أمنمحات الثالث

تمثال

أمون-إم-إينت يستجدى القرابين

يظهر أمون-إم-إينت فى هذا التمثال جالساً القرفصاء وقد وضع يده أمام فمه راجياًً الزوار أن يقدموا له القرابين. وقد وضعت أمامه الصلصلة أو الشخشيخة، رمز المعبودة حتحور.

أمون-إم-إينت يستجدى القرابين

إناء

أواني حجرية وفخارية وقرابين

عثر على هذه الأواني الحجرية والفخارية، والتي تشكل جزاً من مجموعة قرابين جنائزية قدمت للمتوفى، في حجرة دفن أحدى المصاطب. ومن الممكن أن يكون الإناء الفخاري مخصصاً لتخزين النبيذ.

أواني حجرية وفخارية وقرابين
الأخير

|

تالي

|

١٠

|

٩

|

٨

|

٧

|

٦

|

٥

|

٤

|

٣

|

٢

|

١

الصفحة:

‏طرق أخرى للاستكشاف:‏
الروابط الروابط
الخريطة الخريطة
خط الزمن خط الزمن
الوسائط المتعددة الوسائط المتعددة
المكتبة المكتبة
الموضوعات الموضوعات
النوع النوع
المواقع والمتاحف المواقع والمتاحف
بحث بحث
اتصل بنا شروط الاستخدام حافظة الشاشة من مصر الخالدة نبذة عن موقع مصر الخالدة
  © حقوق النشر 2005. جميع الحقوق محفوظة.