مساعدة بحث مجموعتي جولتي
بدء اللغة:
النسخة النصية
التلوين والنحت التلوين والنحت
الأخير

|

تالي

|

١٠

|

٩

|

٨

|

٧

|

٦

|

٥

|

٤

|

٣

|

٢

|

١

الصفحة:

النوع العنوان

موقع أثري

أبيدوس

أبيدوس هو الاسم الذي نطقه اليونانيون لهذه البلدة التي كان يطلق عليها القدماء المصريون اسم أبجو، وكانت عاصمة الإقليم الثامن لمصر العليا ومركزا لعبادة أوزوريس. كما توجد في هذه المنطقة عدة مبان أثرية.

أبيدوس

زخرفة حائطية ملونة / رسم حائطى

أجزاء من زخرفة قصر

كانت هذه القطع في الأصل جزءاً من رسم في حجرة بأحد القصور. وهي تصور باقة من نبات البردي وأنواع أخرى من النباتات علاوة على بعض الإوز البري. والألوان عبارة عن تمبرا مصرية قديمة وهي طبيعية منفذة على سطح جاف. والتمبرا هي طريقة تلوين تمزج فيها الألوان مع مواد لزجة تذوب في الماء مثل صفار البيض.

أجزاء من زخرفة قصر

معدات تجهيزات المقبرة

أداة لسننجم لها وظيفة غير معروفة

لا يزال دور ووظيفة هذه الأداة نصف الدائرية غير معروف. وعلى طول حوافها تحمل هذه الأداة شريط رأسي من الهيروغليفية المنحوتة بدقة.

أداة لسننجم لها وظيفة غير معروفة

مقال

أسلوب النحت في الأسرة الثامنة عشرة

أعتقد المصريون القدماء في أن تماثيل المقابر هي صور حية للمتوفي، وتساعد على بعثه مرة أخرى. وقد كان يستخدم أسلوبان فنيان متميزان لصنع هذه التماثيل خلال عصر الأسرة الثامنة عشرة.

أسلوب النحت في  الأسرة الثامنة عشرة

موقع أثري

أسوان

تقع مدينة أسوان فى أقصى جنوب مصر. وقد أشتق أسمها من الكلمة المصرية القديمة "سون" والتى تعنى السوق أو التجارة.

أسوان

تمثال

أمون-إم-إينت يستجدى القرابين

يظهر أمون-إم-إينت فى هذا التمثال جالساً القرفصاء وقد وضع يده أمام فمه راجياًً الزوار أن يقدموا له القرابين. وقد وضعت أمامه الصلصلة أو الشخشيخة، رمز المعبودة حتحور.

أمون-إم-إينت يستجدى القرابين

مقال

إثنان من موظفي الدولة الموهوبين

رجلان عبقريان، من أصول متواضعة، الأول هو سننموت مهندس حتشبسوت المعماري، والشخص المفضل لديها، والثانى يدعى أمنحتب بن حابو، الذى عين وزيرا ورئيسا للأشغال العامة فى عهد أمنحتب الثالث.

إثنان من موظفي الدولة الموهوبين

ملك

إخناتون

إخناتون، أو أمنحتب الرابع، هو ابن أمنحتب الثالث، وكانت نفرتيتي الجميلة زوجة له. وكان لديه ست بنات. وفي العام الرابع لحكمه، اختار موقعا لعاصمته الجديدة اخت آتون أو تل العمارنة حالياً.

إخناتون

موقع أثري

إدفو

تقع مدينة إدفو في جنوب الصعيد وتبعد حوالي مائة وعشرين كيلومترا، أو خمسة وسبعون ميلا، شمال أسوان، يوجد في إدفو معبد كبير لعبادة المعبود حورس بني في العصر البطلمي.

إدفو

افريز

إفريز يصور ملاك البشارة

إفريز مقسم إلى جزئين؛ يمثل العلوي منهما ملاك البشارة مرتدياً عباءة ومحاطاً بالزهور، بينما يتكون الجزء السفلي من زخارف نباتية.

إفريز يصور ملاك البشارة

موقع أثري

إلفنتين

إلفنتين، جزيرة الجرانيت، كانت عاصمة الإقليم الأول لمصر العليا عند أسوان. وقد كان اسمها المصري القديم "آبو" والذي يعني العاج.

إلفنتين

مزهرية

إناء زينة للعطر

هو واحد من آنية الزينة الخاصة بالملك توت-عنخ-آمون. يتكون جزؤه العلوي من قنينة كانت تحتوي على عطر.

إناء زينة للعطر

اناء احشاء

إناء كانوبي برأس آدمية منقوش عليها اسم امستي

لهذا الإناء الكانوبي، الذي كان يستعمل لحفظ الأحشاء الداخلية، غطاء على هيئة رأس آدمي، وقد نحتت ملامح الوجه بالنقش الغائر.

إناء كانوبي برأس آدمية منقوش عليها اسم امستي

اناء احشاء

إناء كانوبي ذو غطاء برأس آدمية وعليه اسم قبح-سنو-اف بين الذراعين

إناء كانوبي كان يستعمل لحفظ أحشاء المتوفى الداخلية المحنطة وهو ذو غطاء برأس آدمي عليها شعر مستعار بثلاث خصلات تنزل على الكتفين.

إناء كانوبي ذو غطاء برأس آدمية وعليه اسم قبح-سنو-اف بين الذراعين

اناء احشاء

إناء كانوبي لجحوتي-نخت

صقل هذا الإناء الكانوبي، الذى كان يستعمل لحفظ الأحشاء الداخلية للمتوفى، صقلاً جيدا وقد اتخذ غطاءه شكل رأس آدمي. أما سطح الإناء فقد نقش عليه ذراعان بشريان بينهما اسم دوا-موت-اف

إناء كانوبي لجحوتي-نخت

معبد

البرج الشرقى للصرح

يصور البرج الشرقى مناظر لميدان معركة قادش، حيث نرى رمسيس الثانى وهو يقود عربته الحربية ويهاجم الأعداء.

البرج الشرقى للصرح

معبد

البرج الغربي للصرح

تصور المناظر الممثلة على البرج الغربي الملك رمسيس الثاني وهو يرأس مجلساًًً للحرب، كما توجد صور للحياة اليومية داخل المعسكر الحربي.

البرج الغربي للصرح

تابوت آدمي

التابوت الأوسط لتوت-عنخ-آمون

التابوت الثاني أو الأوسط من التوابيت الثلاثة الذي وضع كل منهم بداخل الآخر، وعثر عليهم داخل مقبرة توت-عنخ-آمون. وقد صنع التابوت من خشب متين وكسي برقائق من ذهب، وتم تطعيمه بأحجار شبه كريمة وزجاج متعدد الألوان.

التابوت الأوسط لتوت-عنخ-آمون

تابوت آدمي

التابوت الخارجى لتويا

نقش على التابوت الخارجى لتويا يمثل صلاة لنوت وفصول من كتاب الموتى بالهيروغليفية، هذا بالإضافة إلى تصوير بعض الربات.

التابوت الخارجى لتويا

تابوت آدمي

التابوت الخارجى ليويا

صنع هذا التابوت الخارجى ليويا من الخشب وغشى برقائق الذهب والراتنج، وهونوع من الصمغ. ويزين التابوت مناظر تمثل المعبودات المختلفة على كل الجوانب.

التابوت الخارجى ليويا
الأخير

|

تالي

|

١٠

|

٩

|

٨

|

٧

|

٦

|

٥

|

٤

|

٣

|

٢

|

١

الصفحة:

‏طرق أخرى للاستكشاف:‏
الروابط الروابط
الخريطة الخريطة
خط الزمن خط الزمن
الوسائط المتعددة الوسائط المتعددة
المكتبة المكتبة
الموضوعات الموضوعات
النوع النوع
المواقع والمتاحف المواقع والمتاحف
بحث بحث
اتصل بنا شروط الاستخدام حافظة الشاشة من مصر الخالدة نبذة عن موقع مصر الخالدة
  © حقوق النشر 2005. جميع الحقوق محفوظة.